واشارت دراسات إلى أن 40% من مساحة المسكن السعودي يستغل في المجالس التي لا يزيد معدل استهلاكها 19 يوما في السنة الواحدة.

المسكن السعوديي : 40% من المنزل تستغل في المجالس 19 يوماً فقط سنويا

أظهر مهندسون معماريون بعض السلبيات التي تظهر في تصميم المساكن في المملكة أبرزها عدم استغلال المساحات، والهدر في البناء ما يضيف كلفة إضافية على تكاليف المسكن، واشارت دراسات إلى أن 40% من مساحة المسكن السعودي يستغل في المجالس التي لا يزيد معدل استهلاكها 19 يوما في السنة الواحدة.

ويفتقر المسكن السعودي طوال تاريخه يفتقر إلى المساحات الفارغة مشيرين إلى أن بعض أصحاب المنازل يستفيدون من تصاميم المنازل الأوروبية ولكن بدون تطوير وفي بعض الأحيان يحاولون التعديل عليها بإلغاء الفراغات ضنا منهم بانها ستكون افضل لو تكيفت بهويتنا.

ويعد المسكن السعودي التقليدي كان يصمم بشكل يستفيد منه الساكن من حيث المساحات المعقولة والاستغلال الامثل واضافة بعض الفراغات اللازمة، مبينين بان التصميم ادخلت عليه بعض التعديلات حيث تأثر المصممون في البدايات من الافكار التي جلبها معهم الوافدين من العرب والأجانب ومنها إضافة البلكون.

بينما بدأت المكاتب الاستشارية في محاولات لمسح ثقافة التصميم والبناء القديم وكانت الخطوة الأولى بتطوير 70% من المخططات التي يختارها العميل.

فإذا اعتبرنا بأن المتر يساوي 2000 ريال، وتم اختصار 150 مترا مهدورة من تصميمه فإن ذلك يوفر عليه ما قيمته 300 الف ريال من تكلفة البناء،

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *