الرئيسية / موضوعات منوعة / قواعد ترتيب اللوحات في المنزل

قواعد ترتيب اللوحات في المنزل

أسلوب ترتيب اللوحات والأعمال الفنية من الأمور التي تحظى باهتمام بالغ من مصممي الديكور، وذلك لما لها من تأثير مباشر على مظهر المكان وجمالياته، فاللوحات وإكسسوارات الحائط -بصفة عامة- تمثل واجهة القاعة أو الغرفة، وهي أول العناصر التي تجذب العين والانتباه.

فما هو الأسلوب الأمثل لـ ترتيب اللوحات ؟ وما أسس انتقاؤها وقواعد اختيارها؟

أساليب ترتيب اللوحات وقواعد اختيارها :

كل شىء في عالم الديكور والعمارة الداخلية تحكمه الأذواق والميول، ولكن لتحقيق أفضل النتائج يجب أن يتم ذلك دون الخروج عن القواعد والأسس التي استقر عليها الخبراء بذلك المجال، وفيما يخص اختيار وترتيب اللوحات فإن القواعد الحاكمة له تتمثل في:

1- اختيار الحائط المناسب :

بداية وقبل كل شىء إبراز جمال اللوحة يتحدد وفقاً لموقعها من الغرفة، وبناء عليه فإن الموقع هو العامل الأول الواحب أخذه بعين الاعتبار عند الشروع في ترتيب اللوحات ،إن كانت الغرفة ستتضمن لوحة واحدة رئيسية، فإن خبراء الديكور ينصحون بوضعها على الحائط الأكبر من حيث المساحة، أي ذلك الحائط الذي لا يتخلله باباً أو نافذة، وذلك لسببين أولهما هو ملأ الفراغ الشاسع بهذا الحائط، وثانيهما إن اللوحة عليه ستكون أكثر بروزاً ووضوحاً، ويفضل عند ترتيب اللوحات أن تكون اللوحة الرئيسية متمركزة في منتصف الحائط تماماً.

HA BUNNY 072-73

2- لون الإطار ونمطه :

الإطار أو البرواز هو جزء لا يتجزأ من اللوحة الفنية المعروضة داخله، ولهذا فلابد من وضعه في الحسبان عند ترتيب اللوحات داخل المنزل، والنصيحة المقدمة من خبراء الديكور والتصميم في هذا الصدد، تتمثل في اختيار لون إطار مخالف للون طلاء الجدران المثبت فوقه، وذلك كي يكون بارزاً وظاهراً، ولكن تضاد اللون هنا لا يعني أن تكون الألوان غير متناسقة، إنما المقصود ألا تكون بدرجة لون متقاربة، فإن كان الحائط ذو لون فاتح فالأفضل اختيار إطار داكن، وإن كان الحائط به زخارف أو مزركش بأي شكل، ففي تلك الحالة الأفضل انتقاء إطارات عادية بدون حواف مزخرفة، وذلك بهدف إضفاء لمسة جمالية على المكان من خلال إحداث توازن في تدرج الألوان والشكل العام.

اختيار لوحات المنزل

3- التوزيع والمسافات :

كما ذكرنا عند ترتيب اللوحات يتم وضع اللوحة الرئيسية في مركز الحائط، ومع ضرورة أن يكون حجم الصور متناسباً مع مساحة الحائط المعلقة عليه، أما إن كانت اللوحات صغيرة أو متوسطة الحجم، فإن ذلك سيترك فراغات شاسعة على جوانب اللوحة، وفي تلك الحالة يُنصح بالاستعانة بأكثر من لوحة بأحجام وأشكال متماثلة، ويتم توزيع اثنتين منهم بحيث تكون كل واحدة منهما متمركزة في أحد نصفي الحائط، أو أن يتم توزيع أربع لوحات بمقاسات أصغر في شكل مستطيل أو مربع مع ترك مسافات متساوية بينهم.

أيضاً من الأساليب العصرية في ترتيب اللوحات هو تنوع الأشكال والأحجام، ولكن ذلك يقتصر فقط على الحوائط واسعة المساحة، والتي ملأ فراغها يتطلب وضع أكثر من قطعة أكسسوار، وفي هذه الحالة يتم ترتيب اللوحات بحيث تكون الأكبر حجماً في الوسط، بينما يتم وضع لوحات أصغر على مسافات متساوية على جانبيها، كما يمكن الاستعاضة عن اللوحات الصغيرة بأية إكسسوارات أخرى تكون مناسبة، مثل الأطباق المزخرفة أو أواني الورد الرأسية.

لوحات كلاسيكية

الألوان :

الألوان هي العامل الأكثر تأثيراً في الديكور والمسئول الأول عن تناسقه، ولهذا ينصح قبل ترتيب اللوحات أو حتى اقتنائها، اختيار اللوحات التي يتوافق لونها مع لون طلاء الحوائط، وذلك حتى لا يحدث تضارب لوني مُنفِر ويتسبب في تشتت الرؤية، ولهذا ينصح باختيار الألوان المتناسقة والمتقاربة، فإن كان طلاء الجدران من اللون اللبني الفاتح أو الأبيض يفضل انتقاء اللوحات التي يغلب عليها اللون الأزرق على سبيل المثال، أما إن كان الحائط يحمل إحدى تدرجات اللون الأصفر أو البني، ستكون اللوحات الغالب عليها تدرجات اللون الأخضر مثالية بالنسية لها، وهكذا.. أما مضمون اللوحة وما ترمز إليه فهو أمر يختلف باختلاف الأذواق والرؤى والعقائد الدينية والمستوى الثقافي.

اختيار اللوحات


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *