main

مواد بناء حديثة تتحدى الكوارث

كان عالم الفلك لوط بوناطيرو قد اعلن عن اختراعه نمط بناء جديد قادر على التصدي للزلازل، من خلال مواد بناء قادرة على امتصاص الصدمات التي تتسبب فيها مختلف الكوارث الطبيعية، مثل الزلازل والفيضانات والحرائق وكل ما يهدد المباني السكنية والمرافق العمومية.

1

مصرحاً أن هذه البنايات تعتمد على طريقة جديدة في تشييدها، فبعد أن نقوم ببناء جدارين لكل حائط، نضع عازل بلاستكي بينهما، بهدف الحفاظ أولاً على درجة الحرارة الداخلية، ما يجنبنا الإفراط في استعمال الطاقة.

مثال:

إذا شبّ حريق في شقة، يتم التحكم فيه بسرعة، لأن العازل البلاستكي والجدارين يجعلان الالتهاب بطيء، وتم إدخال عنصر الثقل، فالأشكال الدائرية والمتوازية تساعد على توزيع الكتلة، فمهما كانت قوة الزلزال فإن شكل البناء يُعطّل من مفعوله أضراره.

وكذلك تم اقتراح بنايات على شكل طائرات تجعل الماء يدور حولها دون أن يحدث أي ضرر، وتم إضافة عمود حديدي يمتد من فوق البناية إلى قاعدتها للحماية من خواطر الصاعقة، إذ يعمل العمود على امتصاص الشحنة الكهربائية التي تُحدث أحياناً أضراراً بليغة تصل إلى حد وفاة الأشخاص.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *