الأخطاء الشائعة في تصميم وتنفيذ الأعمدة الخرسانية

الأعمدة الخرسانية تمثل الركائز الأساسية التي يقام عليها البناء، ومن ثم فإن تعرضها للتصدع يهدد المنشأة بالكامل بالانهيار، ويكفي القول بأن 90% من المباني التي تنهار يكون ذلك راجع إلى عيب في الأعمدة الخرسانية المرتكزة عليها..

في أغلب الحيان يكون تصدع الأعمدة الخرسانية ناتج عن أخطاء هندسية في التصميم أو التنفيذ، ومن أكثر تلك الأخطاء شيوعاً ما يلي:

1- إهمال نقطة الاتصال مع الكمرات :

من أهم أخطاء الأعمدة الخرسانية والتي قد تؤثر عليها على المدى البعيد وتؤدي إلى ظهور الشروخ أو التصدعات بها، هو إهمال منطقة الاتصال بين العمود بالكمرات العلوية، والأسلوب الصحيح هو أن تكون الكانات مكثفة وممتدة إلى داخل الكمرات بمسافة مناسبة.

الأعمدة الخرسانية

2- تقسيط الكانات :

أيضاً من العوامل التي تلحق الأضرار بـ الأعمدة الخرسانية هو زيادة تقسيط الكانات، أي أن تكون المسافات بينها متباعدة أو واسعة أكثر من المطلوب في الأعمدة عموماً، وعلى وجه خصوص أعمدة الطوابق السفلى وتجديداً الطابق الأرضي، إذ إن تلك الأعمدة تكون الأحمال الضاغطة عليها مضاعفة، ولهذا ينصح الخبراء بضرورة تقسيم الكانات على مسافة 10 سم خاصة في منطقة كعب العمود.

الأعمدة الخرسانية

3- إهمال مقطع العمود :

 من الأخطاء الهندسية الشائعة أيضاً والتي تضر بسلامة الأعمدة الخرسانية وبالتالي تهدد البناء ككل، هو عدم الالتزام بتصميم العمود من مقطع مناسب، فالبعض يرى إن العواميد لا يجب أن تكون كبيرة أو عريضة إلا في حالة إقامة مباني مرتفعة وكبيرة، بينما الحقيقة على العكس من ذلك، فالعمود يجب أن يكون من قطاع 25 × 50 سم على الأقل حتى لو كان المبنى مكون من طابقين فقط.

الأعمدة الخرسانية

4- عدم اتخاذ الاحتياطات اللازمة :

أيضاً من أسباب تصدع الأعمدة الخرسانية وأنهيارها هو عدم وضع المصمم كافة الاحتمالات في حسبانه عند وضع التصميم الهندسي للمنشأ، مثال ذلك إن الغالبية العظمى من المهندسين تهتم بإقامة أعمدة قوية كي تتحمل الضغط الرأسي والأحمال الحية الضاغطة عليها، بينما كثيراً ما يغفلوا الضغوط الأفقية مثل التصدام أو الرياح والعوامل الطبيعية الأخرى، فتكون الأعمدة بالتالي ضعيفة في مواجهة تلك العوامل مما يؤثر عليها بصورة سلبية، كذلك البعض لا يتخذون الاحتياطات اللازمة لحماية المباني من الزلازل والهزات الأرضية خاصة في المناطق الغير منشرة بها الزلازل، مما يزيد من احتمالات تعرض الأعمدة للتصدع في حال تعرضها لأي هزة وإن كانت طفيفة.


تعليق واحد

  1. رائع وبارك الله فيك على هذا المجهود ومزيداً من العطاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *