الرئيسية / موضوعات منوعة / كيف تضفين الأجواء الرمضانية على ديكور منزلك

كيف تضفين الأجواء الرمضانية على ديكور منزلك

الأجواء الرمضانية
حلول شهر رمضان المعظم هو المناسبة الأهم في البلاد العربية، والمسلمين حول العالم يحتفلون بقدوم هذا الشهر الفضيل بصور عديدة، فكيف يمكن نقل هذه المظاهر الاحتفالية من الشوارع والأماكن العامة إلى البيت، أو بصيغة أخرى: كيف يمكننا إضفاء الأجواء الرمضانية الاحتفالية على الديكور العام للبيت؟

وسائل إضفاء الأجواء الرمضانية على البيت :

قدم خبراء الديكور والتصميم مجموعة نصائح هامة، تساهم في إضفاء الأجواء الرمضانية على البيت فيبدو مبهجاً مفعماً بمظاهر الاحتفال طوال الشهر الكريم، وتلك النصائح تتمثل في الآتي :

1- المفروشات :

عند الحديث عن الديكور وإضفاء الأجواء الرمضانية على البيت، فإن أول ما يجب أن تتجه إليه الأنظار هو المفروشات، وذلك لإنها تعد الجزء الأبرز والأكثر وضوحاً من الديكور العام للمكان، ولهذا فمن الوسائل التي تساهم في إضفاء أجواء الشهر الكريم على البيت، هو الاستعانة بالمفروشات المتماشية معه، ومثال ذلك مفارش الخيمية والتي يستعان به في المطاعم الكبرى وخيمة رمضان بالفعل، وهي متوفرة بمقاسات مختلفة، فيمكن اقتناء مفرش سفرة عليه نقوش الخيمية، وكذلك تتوفر منسوجات بذات النقوش مخصصة للتعليق على الجدران وتزيين المكان.

ديكور رمضان

2- الأواني العربية :
أيضاً الأواني من العوامل التي قد تسهم في إضفاء الأجواء الرمضانية على البيت، ولهذا يُنصح تقديم المشروبات في أواني من الطراز العربي، فيمكن الاعتماد على الأباريق ذات التصميمات العربية الأصيلة، وكذا الأكواب المصنوعة من الفخار أو ما شابهها من أطقم السفرة ذات الطابع الشرقي، كذلك من العناصر المؤثرة الأواني النحاسية المزخرفة بنقوش العربية، وتلك الأنواع من الأطقم وأدوات السفرة تكون مناسبة تماماً للاحتفالات الرمضانية لما تمتاز به من طابع شرقي أصيل.

أواني رمضان

3- تزيين الغرف :

من العادات المتوارثة المتعلقة بحلول الشهر الكريم، هو تزيين الشوارع والمحال التجارية بالأنوار والفوانيس وغيرها، و لإضفاء الأجواء الرمضانية على البيت علينا نقل وسائل التزيين هذه من خارج المنزل إلى داخله، وذلك من الممكن أن يتم من خلال عوامل بسيطة، مثل اقتناع فانوس أو أكثر، وتوزيعهم في مختلف مواقع البيت، فيمكن وضع الفانوس الأكبر في مدخل المنزل ليكون في استقبال الداخل إليه، وكذا يمكن وضع فانوس أصغر بمحيط السفرة، كونها المكان الذي يجتمع به شمل العائلة يومياً وتقام به العزائم خلال الشهر الكريم.. بجانب الفوانيس يمكن الاستعانة بفروع المصابيح صغيرة الحجم، فالأضواء تضفي لمسة جمالية مبهجة على الديكور العام للمكان، مما يجعلها إحدى أهم المظاهر الاحتفالية.

تزيين الغرف

4- العنصر الصوتي :

الصوت قد لا يكون جزءاً أصيل من الديكورات العامة للأماكن، لكنه بالتأكيد من العناصر المؤثرة في صنع الأجواء المحيطة، ومن ثم لا يمكن إغفاله ونحن نتحدث عن الأجواء الرمضانية ،فيمكن تتويج إسهامات الديكور السالف ذكرها وتعزيز تأثيرها بالعنصر الصوتي، فيمكن الاستعانة ببعض الابتهالات الدينية أو الأغنيات الرمضانية، على أن يتم تشغيلها في أوقات محددة، مثل أن يكون ذلك قبيل أذان المغرب أو بفترة السهرة ما بين الإفطار والسحور، فإن تلك المقاطع الصوتية ستكون ملائمة تماماً للشهر الفضيل، وستجعل البيت أكثر ابتهاجاً وسيبدو معها نابض بروح رمضان.

أجواء رمضان


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *