الرئيسية / عام / ألوان طلاء الجدران .. قواعد اختيارها وأسس تحديدها

ألوان طلاء الجدران .. قواعد اختيارها وأسس تحديدها

الألوان هي العنصر الرئيسي في تصميم أي ديكور وهي المسئول الأول عن إبراز جمالياته، ولكن هذا بالتأكيد مشروط باختيار اللون المناسب. وقدد حدد الخبراء في مجال الديكور مجموعة القواعد والأسس الحاكمة لعملية اختيار ألوان الطلاء وأوصوا بالالتزام بها لتحقيق أفضل النتائج، وتلك القواعد تتمثل في الآتي:

1- اختيار القماش أولاً :

من قواعد الديكور الرئيسية التناسق بين ألوان مختلف العناصر المكونة له، ومن الأخطاء الشائعة التي يرتكبها البعض هو اختيار وتحديد لون دهان الجدران قبل الاستقرار على ألوان العناصر الأخرى وأهمها لون المفروشات أو أقمشة التنجيد، وينصح خبراء الديكور بضرورة تحديد ألوان القماش أو الأثاث المستخدم قبل اختيار ألوان الطلاء وذلك لأن من السهل إيجاد مراكز بيع الطلاء الآن أصبحت على درجة كبيرة من التطور، ويمكن التوجه إليه واختيار أي درجة من أي لون ويتم تركيبها وإنتاجها في دقائق، بينما الأمر ليس كذلك بالنسبة للأقمشة ففي النهاية سيتحتم الاختيار بين المتوفر بالسوق، ومن ثم فإن الأسهل والأسلم انتقاء الأقمشة أولاً فبالتأكيد ستجدين لون طلاء يتناسب معها بينما العكس غير مضمون.

ألوان طلاء الجدران

2- التوازن :

عند اختيار ألوان الطلاء لابد من الحرص على أن تساهم درجته في إحداث توازن بالمظهر العام للمكان، بمعنى إن تماشي اللون مع العناصر الأخرى أو تناسقه معها، لا يشترط أن يكون مطابقاً لها ولا يعني استخدام درجتين مختلفتين من لون واحد. إنما الأفضل والنصيحة التي يقدمها ويكررها دائماً خبراء الديكور، تتمثل في اختيار ألوان الطلاء الفاتحة مع ألوان الأثاث القاتمة، والعكس صحيح الأثاث الفاتح يفضل معه استخدام الطلاء القاتم، الأمر نفسه ينطبق على الزركشة أو الزخارف، فإن كان أقمشة الأثاث صماء خالية من النقش يفضل معها الطلاء المزين بالنقوشات أو ملصقات الحائط، بينما إن كانت مزركشة فالأفضل أن يكون الحائط أملس خال من أية إضافات، فذلك يحدث توازناً بالمظهر العام للمكان ويجعله يبدو أكثر حيوية.

ألوان طلاء الجدران

3- اختيار أكثر من لون :

تصميمات الديكور العصرية باتت تعتمد على أكثر من لون في التصميم الواحد، وذلك لإن تعدد الألوان يكسر النمطية والملل كما إنه يكون أكثر جذباً للعين، ولهذا عند اختيار ألوان الطلاء ينصح خبراء الديكور بانتقاء ثلاثة ألوان مختلفة، أولهم اللون الرئيسي والذي سيتم استخدامه بنسبة كبيرة وستدهن به الطلاءات الأكبر من حيث المساحة، وثانيهما اللون الثانوي والذي يمكن استخدامه في طلاء الأعمدة أو الأركان صغيرة المساحة، أما اللون الثالث فهو اللون المساعد والذي يتم استخدامه بنسبة ضئيلة، ويقتصر دوره على الفصل بين اللونين الرئيسي والثانوي لإبرازهما، ويمكن استخدام ذلك اللون في كرانيش السقف أو عند الزوايا أو في عمل الزخارف الجدارية.

ألوان طلاء الجدران

4- طبيعة الغرفة وغرضها :

هناك ما يعرف بمصطلح التأثير النفسي للألوان وهو من الأمور الأساسية الواجب وضعها في الحسبان عند اختيار ألوان الطلاء للجدران؛ فالأمر لا يتعلق بالناحية الجمالية وحدها، فقد أثبت العلم إن النفس البشرية والحالة المزاجية تتأثر بشكل كبير بالألوان المحيطة بها، ولهذا قبل اختيار ألوان الطلاء لابد من التعرف على التأثير النفسي للون ومدى ملائمته للغرفة التي ستدهن به.

مثال ذلك اللون الأحمر من الألوان المحفزة للشهية ومن ثم يصلح استخدامه في محيط مائدة الطعام، لكنه في ذات الوقت من الألوان الجاذبة للعين والمثيرة للأعصاب ولهذا لا يصلح لغرف النوم، بينما الأفضل أن تستخدم معها الألوان الهادئة المريحة للأعصاب مثل الأخضر أو الأزرق الفاتحان.

ألوان طلاء الجدران

 5- التأثير المساحي :

النصيحة الأخير عند اختيار ألوان الطلاء يجب التأكد من كونها مناسبة لمساحة الغرفة، فالألوان تؤثر في المساحة التي تبدو عليها الأماكن، فالألوان الفاتحة تجعلها تبدو أكثر اتساعاً من حقيقتها ويمكن تعزيز ذلك الأثر بإضافة المرايا أو الإكسسوارات العاكسة للضوء بصفة عامة، ولهذا فهي الأصلح بالنسبة للغرف الصغيرة ضيقة المساحة، أما الألوان ذات الدرجات القاتمة فيفضل عدم استخدامها إلا مع المساحات الواسعة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *