أنواع إضاءة الجبس ومميزات وعيوب كل منها

حليات الجبس بمختلف أنواعها تعد إحدى عناصر الديكور الرئيسية والتي لا يمكن الاستغناء عنها، وذلك لما لها من تأثير جمالي بجانب إنها الوسيلة الأمثل لملأ فراغ المساحات الواسعة من الأماكن مثل الأسقف والجدران، وقد استحدث خبراء التصميم والديكور عِدة وسائل لتعزيز ذلك التأثير الجمالي، وأهم تلك الوسائل هي إضاءة الجبس والتي يمكن تقسيمها من حيث النوع إلى ثلاثة أنواع رئيسية

المصابيح ذات الجرم التقليدية :

أول أنواع المصابيح المستخدمة في إضاءة حليات الجبس هو المصابيح التقليدية ذات الجرم أو الحامل المعدني، ذلك النوع من أنواع إضاءة الجبس يمتاز بدرجة السطوع القوية، ولهذا يمكن الاعتماد عليه كوحدة إضاءة رئيسية في بعض الأحيان، ويمكن مضاعفة درجة سطوعه عن طريق استخدام جرم الذي يكون من الداخل لامعة عاكسة للضوء.

لكن رغم سطوع ذلك النوع من إضاءة الجبس فقد عزف الكثيرين عن استخدامه مؤخراً، وذلك لإنه برغم فاعليته له العديد من العيوب، منها إن وهج المصابيح الكبيرة المستخدمة به يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الغرفة، ولهذا فمن غير المناسب استخدامه خلال فصل الصيف وكذا لا يصلح بالأماكن صغيرة المساحة أو ذات الأسقف المنخفضة، أما ثاني عيوبه فهو وزنه الثقيل والذي يمثل حملاً كبيراً على حليات الجبس ويزيد من احتمالات تعرضها للشرخ أو الكسر.

إضاءة الجبس

المصابيح العادية “ليد” :

يمكن استخدام المصابيح العادية بأحجامها ودرجات سطوعها المختلفة في إضاءة الجبس وتزيينه، هذه المصابيح متوفر منها عِدة أنواع جميعها صالحة للدفن في الزخارف والتجاويف بألواح الجبس، ورغم إن ذلك النمط من الإضاءة ذو درجة سطوع متوسطة، إلا إنه مصممي الديكور لا يعتمدوا عليه كوحدة إضاءة رئيسية بالغرف، ويقصرون استخدامه على الناحية الجمالية فقط، حيث تكون الإضاءة منبعثة من قلب زخارف الجبس مما يخلق ظلالاً على الجدران تضفي لمسة جمالية بديعة على المكان، وأيضاً من مميزاتها إن صغر حجم المصابيح يتيتح استخدامها بأكثر من شكل، فهي تستعمل مع زخارف الجبس الجدارية وكذا يستعان بها في إضاءة كرانيش السقف وغير ذلك.

هناك أنواع عديدة من هذه المصابيح متوفرة بالأسواق، أفضلها على الإطلاق هي مصابيح الليد والتي ظهرت وانتشرت خلال السنوات القليلة الماضية، وذلك لإنها موفرة للطاقة الكهربية بجانب إنه لا تصدر عنها أية حرارة. هناك أنواع أخرى يمكن استخدامها مثل مصابيح هالجوين أو المصابيح الموفرة التقليدية، ولكن كلاهما يعيبه قصر العمر الافتراضي بجانب إنها مُشعة للحرارة.

إضاءة الجبس

شرائط الإضاءة :

هي وسيلة بسيطة جداً تستخدم في إضاءة الجبس فقط بغرض التزيين، وهي الاختيار الأمثل للباحثين عن الهدوء والاسترخاء وإضفاء لمسة رومانسية حالمة على المكان، فهي مجرد شرائط تُباع بالمتر الطولي يتم تثبيتها حول حلوق الحليات على الجدران أو الأسقف، وعند إنارتها يكون ضوءها شديد الخفوت وعبارة عن نقاط دقيقة موزعة على مسافات متساوية. يصلح استخدام هذا النمط من الإضاءة في غرف النوم، وكذا يمكن إضافته إلى حليات الجبس في محيط السفرة واستخدامه في المناسبات الخاصة مع الشموع، فهو يعزز تأثيرها الجمالي ويساهم في إضفاء لمسة جمالية رقيقة بالغة الشاعرية، ويمكن الاستعاضة عن تلك الشرائط بالمصابيح الدقيقة متناهية الصغر، والتي يتم دفنها في تجاويف حليات الجبس، فتبدو إضاءتها الهادئة وكأنها منبثقة من قلب الجدران.

إضاءة الجبس


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *