كيف تختارين وسادتك؟

يعتبر اختيار وسادة السرير من الأمور التي لا تقل في أهميتها عن اختيار السرير ومفروشاته، فالوسادة لا تعطي مظهراً أنيقاً للسرير فحسب، بل إن اختيار الوسادة بشكلٍ صحيحٍ يسهم في حماية الرقبة من أضرارٍ صحيةٍ قد تلحق بها.

فكيف تختارين وسادتكِ؟ تبعاً لمجموعة من المعايير الهامة:

  • المادة المصنوع منها الوسادة:

تختلف المواد والحشوات التي تصنع منها الوسائد، فقد تكون من البوليستر أو ريش النعام أو خليطاً من أنواع كثيرة من الريش، وكلما كانت ناعمةً وتعود إلى شكلها الأصلي بعد كل استعمال، كانت الأفضل ،كما أن البوليستر رغم أنه أرخص، فهو أيضاً مريحٌ ولكنه يعتمد على مدى جودته.

  • كمية الحشوة داخل الوسادة:

تأكدي من الكمية التي تم حشو الوسادة بها وكيف تم ذلك، فكلما كانت الكمية كبيرةً زادت صلابتها.

  • الوسادة الناعمة:

اختاري دوماً الوسادة الناعمة خاصةً إذا كنت تميلين إلى النوم على بطنك، أو تتحركين كثيراً لأن من شأنه أن يخفف من الضغط على الرقبة.

  • صلابة الوسادة:

اختاري نوعاً متوسط الصلابة والنعومة إذا كنت تنامين على ظهرك، للحصول على دعمٍ جيدٍ.

  • غشاء الوسادة:

تأكدي من أن تكون نوعية غشاء الوسادة من النوع الجيد الذي يسمح بالتهوية، وأن يكون مُحاكاً بشكلٍ مُحكمٍ حتى لا يتسرب أي شيءٍ من مواد الحشوة إلى الخارج، لنومٍ مريحٍ تحتاجين إلى وسادةٍ مريحة، نرجو لك النوم الهانئ الخالي من الأرق.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *