مدينة مائية مطبوعة بطابعة ثلاثية الأبعاد

بدأت الطباعة ثلاثية الأبعاد بشق طريقها نحو إنشاء التصاميم المخصصة للمباني والمساكن المستدامة، ولابد لنا أن ننتظر لنرى ما هي آثار هذه الأفكار المعمارية التقدمية على المدى الطويل، وحالياً تعمل مختبرات (Belatchew) السويدية على طرح صورة أخّاذة عن رؤيتها لمستقبل الطباعة ثلاثية الأبعاد في مجال البناء، حيث تعمد لاستخدام الخرسانة كمادة بناء، لتصميم عقارات على سطح الماء، وبناء أول مدينة مائية مطبوعة بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد.

شركة (Belatchew) هي شركة معمارية سويدية متخصصة في ابتكار المشاريع التجريبية مثل مشروع المدينة المائية (SwimCity)، والذي يرسم مستقبل العقارات بطريقة مختلفة جداً، قائمة على استخدام المساحات المائية الغير مستخدمة، حيث يمكن أن تشكل المياه مصدراً محتملاً لضخ الطاقة والحرارة.

إن استعمال الطباعة ثلاثية الأبعاد في مجال البناء مازال احتمالية مطروحة في الأفق، والمهندسين يتسابقون لاستعمال هذه التقنية بغية تغيير الفكرة التقليدية عن البناء للأبد، علماً أن استخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد في مجال البناء، يتيح انجاز الأبنية بسرعة، وبتكلفة بناء معقولة، كما أن هذه التقنية هي أقل تلويثاً للبيئة.

إن مشروع (Belatchew) يتلقى الدعم من المجلس الوطني السويدي للإسكان والبناء والتخطيط، حيث ينظر إلى مشروع (SwimCity) على أنه فكرة أولية قادرة على إيجاد وسيلة لإسكان الطلاب والشباب، وإن تصميم هذا المشروع عن طريق هياكل مطبوعة ثلاثية الأبعاد من شأنه أن يوفر الإسكان المستدام للشباب، كما أنه يوفر مجموعة متنوعة من الأشكال و الهياكل التي يمكن تكييفها مع المساحة المتوفرة، كما أن استخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد في بناء المساكن يقلل من انبعاثات الكربون، كون المادة المستخدمة للطباعة هي الخرسانة، زد على ذلك بأن استخدام تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد تقلل من النفايات بشكل كبير، كما أنها سريعة ومرنة ومبدعة عموماً، و يمكن أن تكون أكثر فعالية وأكثر أماناً من الطرق التقليدية للبناء.

وتقول (رايتشل بيلاتشو ليرديل) المديرة التنفيذية لشركة (Belatchew)، بأن التطور التكنولوجي في طباعة خرسانة البناء بشكل ثلاثي الأبعاد قد وصل إلى حد بعيد جداً، وإن مشروع (SwimCity) يظهر كيف يمكن لهذه التكنولوجيا الجديدة أن تخلق مبانٍ فريدة من نوعها، لا تستطيع الطريقة التقليدية للبناء صناعتها.

بشكل عام، فإن بناء مدينة مائية ليست فكرة جديدة، وإن شركة (Belatchew) ليست الشركة الهندسية الوحيدة التي تتحرك وفق هذه الرؤية، وفي الحقيقة إن ما يجعل المشروع الذي تقدمه الشركة تقدمياً ومختلفاً عن باقي المشاريع المتداولة في جميع أنحاء العالم، هو أن المشروع يعتمد على مواد مختلفة، وتصميمات حديثة، وأنواع هياكل جديدة.

ويعد مشروع (SwimCity) مبتكراً كونه يعتمد على الخرسانة كمادة للطباعة، كما أن اتجاه المشروع للاستفادة من المساحات المائية الكبيرة الغير مستخدمة، يمكن أن يؤثر بشكل كبير على الطريقة المستقبلية التي يتم من خلالها تخطيط المدن، واستخدام الموانئ الشاغرة والأرصفة والأحواض البحرية، أخيراً، فإن مشروع (SwimCity) يقدم رؤية فعّالة وبأسعار معقولة للتعامل مع النمو السكاني المتزايد، وذلك عن طريق بناء مساكن جديدة جذابة للأجيال القادمة، ويتمثل ذلك بشكل خاص بفكرة المساكن العائمة التي ابتكرها المشروع.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *