الرئيسية / عام / مميزات الدهان البلاستيك وخطوات تهيئة الأسطح لاستخدامه

مميزات الدهان البلاستيك وخطوات تهيئة الأسطح لاستخدامه

تعد دهانات الجدران إحدى أهم أعمال تشطيبات الوحدات السكنية وربما هي الأهم على الإطلاق، إذ إنها المسئول الأول عن الشكل العام الذي سيبدو عليه المكان في النهاية، والأمر هنا لا يتعلق فقط بألوان الدهانات بل بالخامة أيضاً، فهي لها تأثيرها الواضح بالنتيجة النهائية لأعمال التشطيبات والدهانات، ومنذ فترة اتجه خبراء الديكور إلى الاستعانة بنوع محدد من الدهانات وهو الدهان البلاستيك وفضلوه عن غيره في كثير من الأحيان، فترى ما السر في ذلك؟ ما مميزات الدهان البلاستيك وما ضوابط استخدامه لتحقيق النتائج المثالية والمأمولة؟

الدهان البلاستيك

أولاً : مميزات الدهان البلاستيك :

هناك العديد من العوامل التي ميزت الدهان البلاستيك على غيره من أنواع الدهانات، وكانت سبباً مباشراً في شيوع استخدامه في أعمال التشطيبات ومن أهمها:

خامة الدهان البلاستيك هي أولى مميزاته إذ أن طبيعتها الإنسيابية تساهم في إسراع وتيرة الأعمال وإنجازها، علاوة على إن المواد الداخلة في تركيبه سريعة الجفاف.

الدهان البلاستيك يتوفر بعِدة درجات متفاوتة من اللمعان مما يجعله يناسب مختلف الأذواق ومختلف الغرف أيا كان الغرض المخصصة له.

سريع التركيب في مراكز بيع الدهانات مما يسمح باختيار درجة اللون المرادة والحصول عليها بدقة.

من حيث التكلفة يعد الدهان البلاستيك هو الأرخص مقارنة بالعديد من أنواع دهانات الحوائط الأخرى، والتكلفة هنا يقصد بها الخامات وكذلك أجور العاملين أو ما يسمى “مصنعية”.

أعمال الصيانة للحوائط المستخدم معها الدهان البلاستيك أسهل من غيرها، وذلك لإن هذا النوع من الطلاء ذو سطح ألمس مضاد للماء مما تسهل معه عملية تنظيفه، وكذا يمكن إعادة طلاء الجدران مرة أخرى دون الحاجة إلى تقشير أو إزالة الطبقة القديمة.

الدهان البلاستيك

ثانياً : نصائح خاصة باستخدام الدهان البلاستيك :

هناك عِدة نصائح متعلقة باستخدام الدهان البلاستيك وبعض الإجراءات الواجب اتخاذها عن الشروع في طلاء الجدران، وذلك لتحقيق النتائج المرجوة والحصول على مظهر نهائي مثالي:

من أهم الإجراءات الواجب اتخاذها عند تجهيز السطح للدهان البلاستيك، التأكد من نطافته بشكل تام وإزالة كافة العوالق والأتربة وبقايا مواد البناء من فوقه، والأفضل أن تتم صنفرة كامل مساحة الحائط إلى أن يصبح شديد النعومة.

يمكن القيام بكسوة الحائط في البداية بطبقة مخففة من البلاستيك تليها طبقة معجون قبل البدء الفعلي في الدهان ثم إعادة صنفرته، ولكن ذلك الأمر يتوقف على حالة الحائط ومدى ملائمته للدهان فليست جميع الجدران تحتاج لذلك لإجراء والمسمى عملية التجليخ.

في حالة استخدام دهان البلاستيك في إعادة طلاء حائط كان مطلي بنوع آخر مثل دهانات الزيت أو اللاكيه، فسيكون من الأفضل هنا عمل طبقة وسيطة من المط قبل البدء الفعلي في دهان الجدران، وذلك كي لا تتأثر درجة اللون أو الملمس النهائي بالطبقة القديمة.

للحصول على درجة لون دهان البلاستيك المختارة دون أي اختلاف، فالأفضل تطبينها بوجه أول من البلاستيك المخفف بحيث تكون نسبة الماء في الخليط متراوحة ما بين 15% : 50% حسب شحومية البلاستيك ولزوجته.

في النهاية يمكن استخدام مادة الورنيش أو دهان بولش في إضافة طبقة خارجية، تلك الطبقة تساهم في الحفاظ على ثبات لون الدهان كما إنه تمنحه بريقاً ولمعاناً.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *