الرئيسية / بنك التصميم / منزلك الخاص / منزلك الصيفي ..كيف تجعلين منزلك رطب في أيام الصيف؟

منزلك الصيفي ..كيف تجعلين منزلك رطب في أيام الصيف؟

درجات الحرارة المرتفعة خلال فصل الصيف من الأمور التي تؤرق الكثيرين وتنفرهم من الجلوس بالبيت، خاصة إن كان مكشوفاً ومُعرضاً أغلب الوقت إلى أشعة الشمس الحارة، ولكن الخبر الجيد هو إن هناك مجموعة وسائل أو إجراءات بسيطة، يمكن باتباعها الحد من تأثير من تأثير أشعة الشمس وإبقاء درجة حرارة البيت الداخلية معتدلة، ومن تلك الإجراءات ما يلي:

الستائر :

تمثل الستائر خط الحماية الأول في مواجهة أشعة الشمس الحارة، لهذا فإن أولى النصائح لجعل البيت رطباً خلال فترات الصيف تتمثل في إغلاق الستائر خلال فترة النهار مع فتح النوافذ للسماح بالهواء المنعش من الدخول للأماكن، وينصح كذلك باستخدام الستائر ذات الألوان الفاتحة وخاصة الأبيض، وذلك لإن الألوان القاتمة تمتص الحرارة مما قد يؤدي إلى رفع درجة حرارة الغرفة.

الستائر

الحد من استهلاك الكهرباء :

النصيحة الثانية ليكون البيت خلال فترة الصيف رطباً وذو درجة حرارة معتدلة، تتمثل في الحد من استهلاك الأجهزة الكهربائية قدر الإماكن وخاصة خلال ساعات النهار، إذ إن تلك الأجهزة تتولد عنها طاقة حرارية تساهم في رفع درجة الحرارة في محيط الغرف خاصة صغيرة المساحة، وكذلك ينصح بالاعتماد على المصابيح الموفرة للطاقة.

التشجير :

إن كان منزلك من النوع الذي تكون ملحقة به حديقة فأنت سعيدة الحظ، إذ يمكن استغلال حديقة المنزل بزراعة الأشجار القوية ملاصقة للسور، فإن ذلك سيجد بقدر كبير من وصول أشعة الشمس إلى المنزل في فترة الظهيرة، كما إن الأشجار خلال فصل الشتاء ستعمل كمصدات للرياح، مع ضرورة الحرص على أن يكون ممر الحديقة وخاصة في الجزء القريب من باب المنزل إما ترابي أو حجري أو جرانيتي، مع ضرورة تجنب استخدام الأسفلت في تسويته إذ إن الأسفلت ذو قدرة عالية على امتصاص الحرارة مما يرفع درجة الحرارة المحيطة به.

التشجير

الاعتماد على الشفاطات :

ينصح خلال فصل الصيف بتشغيل الشفاطات المتواجدة في الحمامات والمطابخ أطول وقت ممكن للحفاظ على درجة حرارة البيت معتدلة، وذلك لأن الشفاطات تقوم بطرد الهواء الساخن من داخل المنزل إلى خارجه، كما إنه ثبت علمياً إن عملية تقليب الهواء التي تقوم بها أجهزة الشفاطات فعالة في خفض درجة الرطوبة.

تبريد غرف النوم نهاراً :

خلال فصل الصيف يصاب الكثيرين بنوبات الأرق واضطرابات النوم نتيجة لارتفاع درجة حرارة الغرف، ومن المعروف إن استخدام المراوح أو أجهزة المكيف أثناء النوم له العديد من الأضرار الصحية، لهذا يُنصح بتشغيل مراوح السقف أو التكييفات في غرف النوم خلال ساعات النهار، فإن ذلك سيساهم في خفض درجة حرارتها كما إن الجدران ستحتفظ بالبرودة لفترة أطول، مما يجعل درجة حرارتها خلال الليل معتدلة ومائلة قليلاً إلى البرودة. ولتحقيق نتائج مثالية يُنصح باستخدام مروحة عادية “Stand” مع وضع وعاء مملوء بالثلج أمام المروحة وعند تقليبها للهواء سيكتسب درجة حرارة مكعبات الثلج وينشرها في الغرفة بالكامل.

تبريد غرفة النوم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *