هل أصبحت فواصل الديكور بديلا عن الجدران

تلعب فواصل أو قواطع الديكور الداخلي دورين في آن؛ بالإضافة إلى حضورها الجذاب في ديكور الغرفة، هي تقسم المساحة الكبيرة إلى جزأين أو أكثر، محققة الخصوصية لكل جزء، كما تنوب عن إنشاء الجدران.

تمثل قواطع/فواصل الديكور الحل الأمثل لتقسيم المساحات في المنازل، بعيدا عن إنشاء الجدران، كما تتمتع بتصاميم مميزة. وهي تدخل لمسة عصرية أنيقة على الديكور الداخلي. وفي هذا الإطار، عن قواطع الديكور، أن “التصاميم النيو كلاسيكية لهذه الفواصل تناسب المنازل الـ”مودرن”، كما تلك كلاسيكية النمط”، معددة بعض النقاط الهامة، عند اختيار القواطع الداخلية لتقسيم المساحة، أو لإضافة لمسة تجميلية عليها حصرا، وهي:

للمساحات الضيقة، يفضل اختيار القواطع من الخامات التي تشي بالفسحة، كالزجاج (المرايا)، أو التصاميم المفرغة.

الألوان الفاتحة للقواطع تناسب المساحات الضيقة، فيما تستوعب تلك الواسعة كل الألوان. ولكن، من الضروري التنسيق بين القواطع وقطع الأثاث، بهدف الموازنة في عناصر المكان.

عند اختيار التصميم العصري لشكل القواطع، يحلو أن تكون ألوانها أو نقوشها كلاسيكية. وبدورها، تتمتع القواطع الكلاسيكية المنفذة بمواد عصرية، ومن بينها الحديد المطروق (فيرفورجيه) والأغصان، بالألق.

 

مواد القواطع

  1. القواطع الزجاج: تجمع بين البساطة والأناقة، كما تضفي فسحة على المساحة، وتعرف بمرونتها عند التنفيذ.
  2. القواطع الخشب: يروج استخدام القواطع الخشب في المنازل العربية، لصفة الدفء الملتصقة بهذه المادة وطابعها الشرقي.
  3. القواطع الجبس: بالإضافة إلى متانة الجبس، تقدم القواطع المصنوعة منه حلا مناسبا لتقسيم الغرف من دون تضييقها، خصوصا أن تصاميمها مفرغة. وفي الوقت عينه، يمكن الإفادة من وجود القواطع الجبس لدمج الرفوف فيها، أو إنشاء وحدات التخزين عند أسفلها. ومن الأفكار الإضافية، تثبيت وحدات الإضاءة عليها، أو تسليط الإضاءة الخفية عند جزئها العلوي.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *